تاريخ الخبر :2018-11-06 14:33:10

 ألقي الدكتور عبد الله التطاوي، المستشار الثقافي لرئيس جامعة القاهرة، كلمة نيابة عن الدكتور محمد عثمان الخشت رئيس الجامعة، وذلك خلال حفل تأبين الدكتور سيد البحراوي الأستاذ بقسم اللغة العربية بكلية الآداب بجامعة القاهرة، والذي نظمته كلية الآداب.


وقال الدكتور عبد الله التطاوي، إن جامعة القاهرة ودعت خلال أشهر قلائل ستة من أعمدة علمائها الذين فقدتهم وهي تبذل قصارى الجهد تجاه مرضهم الأخير، حيث رحل من الآداب والتجارة كل من الدكتور عبد الحميد السيوري والدكتور حلمي البشبيشي والدكتور أحمد فهمي جلال والدكتور محمود السيد والدكتور سيد البحراوي والدكتور زين العابدين أبو خضرة.

وأوضح التطاوي، أن سيد البحراوي كان واحدًا من الذين شاركوا في صياغة الأعراف والقيم الجامعية منذ عشرين عامًا، وكان شريكا أمينًا في حركة التأليف الجماعي بقسم اللغة العربية بكلية الآداب بالجامعة، الذي عرف كيف تنجح تجربة فريق العمل عبر ثقافة التعددية والتنوع والاختلاف، قائلًا: "إن رحيل هؤلاء العلماء خسارة كبيرة لنا ولجامعة القاهرة التي تعلموا في رحابها ثم علموا أجيالاً من تلاميذهم على مدى ما يقرب من نصف قرن من الزمان".

وأضاف التطاوي، أن الدكتور سيد البحراوي أسهم بفكرة المنهجية في تأصيل مقررات دراسية بقسم اللغة العربية بكلية الآداب، والتي تظل مدينة له بالابتكار في التنبيه لأهمية الدراسات البينية علي غرار علم اجتماع الأدب، أو علم نفس الإبداع، أو الأدب والفكر المعاصر، إلي جانب الطفرة المنهجية التي تحسب له.

حضر حفل تأبين الدكتور سيد البحراوي، الدكتور أحمد الشربيني عميد كلية الآداب، ووكلاء الكلية، والأساتذة، والطلاب، وأسرة الراحل، وعدد من الكُتاب والأُدباء.

جدير بالذكر أن الدكتور سيد البحراوي، ناقد وأديب وأستاذ جامعي بقسم اللغة العربية في آداب القاهرة، وعمل في جامعة ليون الثانية بفرنسا، وتولي الاشراف علي عشرات الرسائل العلمية في مصر والجزائر وفرنسا، وشارك في العديد من المؤتمرات الدولية والعربية منذ عام 1979، وصدر له العديد من الأعمال النقدية والابداعية، بجانب عدد من الأعمال الأدبية.